بسم الله الرحمن الرحيم

 

مبادرة

مؤسسة نباتا الخيرية للتنمية المستدامة

في الريف النوبي

 

تقرير حول زيارة د. عبد القادر شلبي للتجمعات والقرى النوبية في (الخرطوم ، وادي حلفا ، ريفي حلفا ، ريفي السكوت ، ريفي المحس ، ودنقلا) .

أولا : أهداف الزيارة :

               1.           التعرف علي أحوال الناس في مناطق وأدى حلفا ، السكوت ، المحس ، دنقلا ، والاستماع إلى وجهات نظر المواطنين .

                2.            نقل رؤية قطاع من أبناء المنطقة في بلدان الاغتراب والمهجر من قضايا التنمية في الريف النوبي .

                3.            التعريف بأهداف مؤسسة نباتا الخيرية للتنمية المستدامة وشرح رسالتها ورؤيتها وبرامجها .

                4.            مناقشة إمكانية تنفيذ مشاريع التنمية المستدامة في المنطقة ، رغم الظروف الصعبة التي تعيشها من تدهور في التعليم وسوء في الأحوال المعيشية والتردي في مستويات الصحة .

                5.            تكوين جمعيات خيرية للتنمية المستدامة علي طول الريف النوبي ، وتنشيط الجمعيات الخيرية القائمة ، مستنيرين بتجربة جمعية كوشة الخيرية للتنمية المستدامة كإحدى التجارب التنموية المعترف بها من منظمة اليونيسيف وهيئة الصحة العالمية والقائمة الآن علي أرض الواقع النوبي كنموذج يحتذي .

                6.            بحث إمكانية خلق فرص عمل جديدة وتعلم مهن ومهارات وصناعات بيئية جديدة بفضل التقنيات الملائمة مثل الاستفادة من الطاقة الشمسية في ترقية التعليم والصحة والزراعة والصيد ومثل الاستفادة من تقنية زراعة الأنسجة في زراعة آلاف فسائل النخيل والفاكهة وأنواع جديدة من البقول !! ومثل إدخال مهنة صيد السمك وصناعة عسل البلح وحفظ الأسماك والصناعات الزراعية وتحسين أحوال الزراعة والاستفادة من الأراضي (الجديدة) في منطقة بحيرة النوبة ومنطقة السكوت المتاخمة نتيجة ترسب الطمي وظهور جزر جديدة .

                7.            التعرف علي توجّهات الحكومة فيما يتعلق بالتخطيط الإستراتيجي :

                               qالطريق البري (حلفا ، عبري ، دلقو ، فريق ، كرمة ، البرقيق ، دنقلا)

                               qاستغلال مناجم الذهب في ابوصارة واتيري ... الخ

                               qتشغيل ميناء حلفا وفتح التجارة بين مينائي وادي حلفا وأسوان .

                               qتشغيل مطاري عبري ودلقو .

ثانياً : الجدول الزمني للزيارة :

تمت الزيارة في الفترة من 4 فبراير حتى 6 أبريل 2001م حيث غطت الزيارة المؤسسات النوبية في الخرطوم ومدينة وادي حلفا ، وقرى ريفي حلفا ، السكوت، المحس ، ومدينة دنقلا .

ثالثاً : محددات الزيارة :

                1.       لم يتم أي عمل تعبوي أو اتصالات مسبقة بخصوص الزيارة .

                2.       كانت الزيارة مجهوداً شخصياً ولم يكلف به رسمياً من أي جهة كانت .

                3.       لم يتم زيارة بعض القرى الهامة لظروف عدم توفر المواصلات وضيق الوقت .

                4.       منطقة ريفي دنقلا لم تجد الوقت الكافي للزيارة والتعرف علي الأحوال العامة فيه .

رابعاً : مقابلات الخرطوم :

بدعوة كريمة من إدارة النادي النوبي بالخرطوم ورئيسة الأخ / عزت فرحات وزملائه أتممت معظم مقابلاتي بالجمعيات ولجان التنمية النوبية وبعض الشخصيات داخل النادي النوبي :

                      1.       بتاريخ 9/2/2001   حضرت الجمعية العمومية السنوية لجمعية كوشة الخيرية ، المنعقدة بالنادي النوبي والذي طلبوا مني التحدث إليهم عن مؤسسة نباتا للتنمية .

                      2.       بتاريخ 10/2/2001 اجتمعت فى النادي النوبي بالخرطوم بلجنة تنمية سكوت ، حيث حضر الاجتماع لفيف من قادة العمل التنموي في منطقة السكوت (أنظر مرفق الشخصيات التي تمت مقابلتها ـ لجنة تنمية السكوت) .

استمعوا باهتمام إلى رؤية مؤسسة نباتا الخيرية والجهود المبذولة لجعلها مؤسسة فاعلة في دول المهجر ، أمريكا ، المملكة المتحدة ، مصر،العربية السعودية ، دولة الإمارات الخ ، كما تفاعلوا مع التقنيات المطروحة ومصادر القدرة النوبية وكيفية تفعيلها .

استمعوا أيضا إلى تقرير حول مهمة الوفد الذي أرسل بمساعدات عينية إلى منطقة السلم لمرضى التدرن الرئوي من قبل لجنة تنمية سكوت .

كان التعليق إن حركة نباتا تعيد إلى النوبيين الأمل في المستقبل وتبعث فيهم روحا جديدة ورحبوا بتكوين مكتب إقليمي أو تنفيذي في السودان لأعداد المشروعات التنموية لكافة المنطقة وأبدوا استعداد لجنة تنمية السكوت بدعم مجهودات نباتا التنموية .

                      3.       بتاريخ 15/2/2001م عقد الاجتماع الأول بلجنة تنمية المحس بالنادي النوبي ، حضره لفيف من قادة العمل النوبي بالمحس (أنظر ملحق الشخصيات التي تمت مقابلتها ـ تنمية المحس) .

سار الاجتماع بنفس وتيرة لجنة تنمية السكوت حيث استمعوا لتلخيص عن الرؤية والرسالة والأهداف من وراء تكوين مؤسسة نباتا للتنمية في الريف النوبي وضروريات إشهارها في أمريكا ، كما كان الأمر بالنسبة للسكوت ابدوا حماساً لزيارتي المرتقبة إلى منطقة المحس ووعدوا بالمبادرة بالاتصال بالأهل ، كما حملوني عدد من العناوين لقيادات العمل التنموي الشعبي في دنقلا وقرى المحس .

عبّروا عن قلقهم مما يسود المنطقة من اليأس والقنوط نتيجة الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية والتعليمية المتردية التي تحيط بهم .

                      4.       قمت بزيارة وزارة الصحة ـ البرنامج القومي لمكافحة التدرن الرئوي ـ للتعرف علي ما جرى ويجرى في قرية السليم ريفي عبري وتسلم أدوية إضافية لعلاج حالات التدرن بالمنطقة

                      5.       زيارة البرنامج القومي لمكافحة الملاريا ، للتعرف علي ما يجري في منطقة حلفا ، السكوت ، المحس ، دنقلا والوضع الوبائي للملاريا .

                      6.       زيارة إدارة مصائد الأسماك بالشجرة للتعرف علي إمكانيات الإدارة في تزويد المنطقة بقوارب الصيد والتدريب والآليات والمعدات والشباك الخ .

                      7.       زيارة أحد مراكز "خدمات الطاقة الشمسية" الذي قام بتركيب أجهزة الطاقة الشمسية في مشروع مياه كوشة وكذلك تنفيذ لمشروع الثلاجات لحفظ الأسماك بقرية عكاشة .

                      8.       في يوم 23/2 بدأت المرحلة الثانية للزيارة بالتوجه إلى وادي حلفا بالطائرة .

خامساً : المشاهدات الميدانية في الريف النوبي :

ريفي وادي حلفا : 13/03 ـ 16/03/2001م :

                      1.       يمتد ريفي حلفا من مدينة وادي حلفا شمالا حتى قرية سركمتو / دال جنوبا (حوالي 150 كم وتمثل المنطقة المغمورة بمياه السد العالي وتشمل الآن قري أرقين ، وجمى ، وأكمة ، وكلب ودال بالضفة الغربية) وقرى أمبكول ، وملك الناصر ، وعكاشة ، وسركمتو بالضفة الشرقية (قبل التقسيم الأخير وقبل التهجير كانت قريتي سركمتو ودال جزءاً من ريفي السكوت ضمن عمودية كوشة) .

                      2.       أهمية هذه المنطقة ترجع إلي أن هذه هي أرض (الميعاد) لكثير من القبائل والشعوب خلال الخمسون عاما القادمة ـ هي الأرض المعروفة قديما بأرض الحجر (كدن تو) أو بطن الحجر والتي تشهد ترسب مليون طن من الطمي سنويا بارتفاع 1.5 متر أمام وادي حلفا مؤديا إلى دلتا أصبعية (المصدر: أفاده د. أحمد دهب ـ أسوان) .

                      3.       أهمية أخرى أن السلت النوبي Nubian Cilt وهي الرواسب الطميية الدقيقة في الجزء الشمالي في منطقة الترسيب سيكون أساس لقيام صناعة أجود أنواع الفخار ، وصناعة مواسير المجاري ، وفخار سقوف المنازل (الجمالونات) ، كما أن تربتها صالحة لإقامة المشاتل وزراعة الزهور الخ (المصدر : نفس المصدر السابق) .

                      4.       يرجح الخبراء اليابانيون أن بحيرة النوبة يمكن أن تنتج 80 ألف طن من الأسماك سنويا مع ضبط الصيد وتزويد البحيرة بالزريعة بشكل دائم كما أن بعض الدراسات المصرية تشير لإمكانية إنتاج 140 ألف طن . (البحيرة 350 كيلو داخل الحدود المصرية و150 كيلو داخل الحدود السودانية) أي أن ثلث طول البحيرة داخل السودان (المصدر : تحقيقات حول مشروع تنمية بحيرة ناصر ـ الصحافة المصرية) .

                      5.       يرى د.احمد دهب أن البلطي النيلي يصل وزنه إلى 4 كيلو كما ظهر نوع جديد يسمي البلطي الجليلي (أبيض شبه دائري) في البحيرة كما يتواجد بالمنطقة الجنوبية من البحيرة أجود أنواع سمك العجل (ساموس) الذي يصل إلى 280 كيلو عند جمى .

                      6.       تكثر الأسماك الوديعة في جنوب البحيرة أيضا وهي (الراية ، الكلاّب ، الشلّبة) وكلها أنواع جيدة خصوصا للتمليح وصناعة الفسيخ والذي يتغذى عليها اسماك الساموس والبياض في منطقة التقاء مياه البحيرة الراكدة بمياه البحيرة المتحركة (بين سمنة حتى عبد القادر أمام وادي حلفا) .

                                q           هذا التفصيل قصد به إثارة اهتمام مؤسساتنا التنموية في وادي حلفا وباقي المناطق إلى هذه الثروة السمكية التي يمكن أن تكون مصدر التنمية في المنطقة إذا أحسنا استغلاله لتدوير عجلة التنمية المستدامة ولصالح المجتمعات المحلية وليس لصالح احتكارات فردية من خارج المنطقة .

                      7.       قمت بزيارة نيلية بقارب صيد من كوشة إلى بحيرة النوبة ماراً بفركه ، دال ، سركمتو ، كُولب ، عكاشة ، ملك الناصر ولاحظت :

                                q       كميات مناسبة من المزروعات النيلية علي ضفتي النيل من القمح والفول والترمس .

                                q       لا توجد مشاريع مياه للشرب في كولب وعكاشة وملك الناصر ومازال الماء يحمل علي رؤوس النساء أو ظهور الدواب .

                                q       الأحوال الصحية سيئة ، حيث لا تُوجد أي خدمات في كُولُب وملك الناصر ولا توجد وسائل للإسعاف .

                                q       حالة المدارس بائسة ، مثلاً مدرسة عكاشة التجميعية (تعبير جديد في قاموس المدارس بالمنطقة يعني تجميع الطلبة من مختلف القرى وقفل مدارس أخرى لقلة عدد الطلبة والمدرسيين نتيجة للهجرة والاستنزاف البشري الذي تشهده المنطقة) كل المدارس في حاجة ألي صيانة عاجلة للأبواب والشبابيك والي كراسي وسبورات وأدوات وكراريس وأقلام الخ ، أي إعادة تأسيس المدارس في المنطقة .

الأهالي يعيشون في هذه المنطقة اعتمادا علي الزراعة في الجروف او صيد الأسماك بأدوات هالكه وبمراكب صيد من الصفح والزنك أو برعي الأغنام في البراري الواسعة والجزر ودلتا النيل الجديد الذي بدأ ميلاده (كهلال مبشر) .

الاحتياجات العاجلة :

                                               q       مشروعات مياه الشرب بالطاقة الشمسية في جمى وعكاشة وكولب وملك الناصر الخ

                                               q       مراكز صحية وقابلات قانونيات .

                                               q       صيانة ودعم التعليم في عكاشة .

    8.       المجتمعات الجديدة في أرقين وجمىّ غرب :

               i.       حاولت حكومة الإنقاذ إنشاء مجتمع جديد بالضفة الغربية لوادي حلفا في الجزء المتاخم لخط عرض 22 ويفصله سلك شائك عن الحدود المصرية لعدة كيلومترات .

                       q        لم تنجح تجربة إسكان مواطني أرقين لأنها كانت مبادرة حكومية ذات طبيعة أمنية حدودية لم يتحمس لها أهالي المنطقة ، ولبعدها عن وادي حلفا حوالي 15-20 كيلومتر من مياه البحيرة

                       q        توجد الآن نقطتي تفتيش حدودية بين الدولتين تستعمل لغرض تصدير الجمال فقط، كما أن هناك طريق بري بغرب النيل ما بين دنقلا وأرقين لنقل الجمّالة المسموح لهم باستعمال هذا الطريق ولا يستعمل لأي سبب آخر غير تجارة الجمال .

                       q        هناك حديث كثير حول زيارة رئيس دولة ليبيا لمنطقة أرقين ووجود كميات كبيرة من المياه في مثلث سليمة (السودان) ، كفرة (ليبيا) ، الواحات (مصر) وأراضي زراعية شاسعة (حوالي 200 ألف فدان داخل الحدود السودانية) لا يتحمس لها أحد .

ii.                   مشروع جميّ غرب : أتيح لي الإطلاع علي المشروع قيل سنوات أثناء التخطيط ، وأبديت بعض ملاحظاتي بصفتي استشاري تخطيط صحي .

                       q        لم يتح لي الفرصة لزيارة المشروع الذي يجد بعض الدعم من الحكومة ، ولو انه ظل يعتمد علي تبرعات الأهالي ودعم الجمعيات الخيرية خصوصا من منطقة الخليج .

                       q        تعاني المشاريع الزراعية الكبيرة في الضفة الغربية من الزحف الصحراوي (أرقين ، جمى ، الصالحاب "غرب عبري ") وعدم وجود الآليات المناسبة والتمويل اللازم .

                       q        هناك حاجة ماسة لتنمية بحيرة النوبة السودانية وإعداد خطة استراتيجية لتعمير المنطقة حول ضفاف البحيرة الشرقية والغربية من التلوث واختيار المشروعات التي تحافظ علي سلامة البيئة وتحريم استخدام الكيماويات أو المبيدات أو الملوثات ، مع الأخذ في الاعتبار عدم المغالاة في هذا الجانب لمنع النوبيين من العودة إلى أراضيهم التي كانوا عليها ، يمارسون فيها كافة الأنشطة الحياتية لآلاف السنين .

الخلاصة : تم عقد اجتماعات تنويرية في عكاشة وكولب وملك الناصر وتكوين جمعيات التنمية المستدامة (أنظر المرفقات للشخصيات التي تمت مقابلتها ـ لجان عكاشة/ كولب/ملك الناصر)

iii.                  ريفي السكوت 10/03 ـ 14/03/2001م :

وهي المنطقة من فركة شمالا إلى أشمتو جنوبا حوالي 50 كيلومتر .

         q           توجد بالمنطقة قريتين نموذجيتين هي كوشة وقبة سليم ضمن القرى الصديقة للطفل في مبادرة منظمة اليونيسيف للقرى الصديقة للطفل انضمت لها عدد كبير من القرى عام 2001 في المنطقة (حوالي 12 قرية) . كما أنها المنطقة المتاخمة لبحيرة النوبة ويصلها بعض خيراتها من الطمي بكميات مناسبة مكونة جزرا جديدة وأراضي زراعية واسعة في الجروف كما يمكن صيد الأسماك بكميات مناسبة ، في القري المتاخمة للبحيرة .

         q           عند إجرائي لتجربة الصيد بشبكة واحدة وبنفس الصيادين والقارب ، كانت نسبة الصيد 10 في فركة ، 24 في كولب و45 في ملك الناصر .

         q           في عبري التقيت بأعضاء الحكومة المحلية وطبيب المستشفى وناظر المدرسة الثانوية للبنات والسوق المزدحم بالدكاكين الصغيرة ، كأننا في إحدى أحياء الخرطوم .

         q           في المستشفى زرت شخصا قمت بتوصية الطبيب لعلاجه من الدرن الرئوي ، وكان يجلس في العنبر وحيدا مع أخته ، عرفت منه أنهما يحتاجان يوميا حوالي 6 ألف جنية سوداني للفطار والغذاء والعشاء (180 ألف شهريا) ويعيش علي مساعدات الأهل وقد كان حسن الحظ أن وجد العلاج الذي توفره منظمة خيرية هولندية من خلال البرنامج "القومي" لمكافحة التدرن .

         q           في المدرسة الثانوية للبنات عاد مشهد مدرسة فركة للبنات يتكرر ، فصول المدرسة مخلّعة الأبواب وبدون شبابيك ، أرضية الغرف تقول ان هذه الأرضية كانت من البلاط في زمن غابر ، داخليات البنات بدون مراتب أو بطاطين . عند سؤاله قال الناظر في قنوط ويأس ، فقط خزان علوي للمياه وصيانة الأدبخانات ، وإن أمكن ماكينة جديدة لسيارة المدرسة المتوقفة منذ شهور عديدة . وعادت صورة الوضع البائس لحالة التعليم في محافظة وادي حلفا .

         q           وطاف بي مدير البنك الزراعي المشروع الزراعي (خيرن تود) ومشروع مطار عبري الذي بدأ منذ عام 1970م والجاهز منذ سنتين والمؤجل لأن سلطات الطيران المدني لا تريد استلام المطار لعدم وجود سلك شائك حول المطار !! وقرية تبج تبدو خاوية من أهلها وذكرياتي منذ كنت طالباً في مدرسة عبري تحوم من حولي مستدعيا صوراً مبهمة وخيالات غريبة .

         q           في جزيرة صاي وفي صايصاب ، التقيت بالباحث محمد جلال والشاعر النوبي والباحث الهادي حسن أحمد هاشم وتفتحت أمامي طاقة أمل جديدة ، وفي "صيصاب" عقدنا لقاءاً جاداً حول التنمية المستدامة وتكونت جمعية "ساي ساب" للتنمية المستدامة وحضر الندوة والاجتماع حوالي ثلاثون من كهول وشباب صايصاب . كما التقيت السيد/عوض داؤود من رجالات الجزيرة واحد كوادر الإنقاذ الذي رحب بنا .

         q           في يوم الأحد 11/3 قمت ومعي الباحث محمد جلال بالتعدية بالبنطون للبر الغربي بسيارته في مغامرة عبور رمال توشكي (السودانية) محاذين كثبان الرمال في مشروع الصالحاب ، وكانت تجربة فريدة حيث انغرسنا 4 مرات في رمال الصحراء النوبية المتحركة .

         q           استطعنا أن نعقد اجتماعاً تنويريا مع مدرسي وأهالي قبة سليم والإطلاع علي تجربة "قبة سليم عام 2000" والمسيرة المظفرة التي قام بها أهالي هذه القرية من الشَتَات في مصر والخليج العربي ومدن السودان المختلفة في موكب فرح رائع أضاء سماء سكوت (انظر ملحق الشخصيات اجتماع قبة سليم) .

         q           عدنا إلى قضاء الأمسية في حميد وفي الطريق عطفنا علي نلوة والتقينا ببعض شخصيات نلوتي وابوراقة وارودين .

         q           عقدنا ندوة محدودة في حميد وتحدثنا عن تجربة كوشة واتفقنا علي إنشاء جمعية حميد للتنمية (أنظر ملحق الشخصيات) .

قرية إرَوْ :

q       في قلب سكوت بالضفة الشرقية ، معروفة بجودة البلح السكوتى الطيب المذاق وبالعجوة ، زارني في كوشة وفد من أهالي هذه القرية ، وشرحوا مأساة هذه القرية التي فقدت في عام واحد حوالي 4 ألف نخلة من أجود أنواع النخيل ( البركاوي والقنديلة ) عام 2000 ، وفي أثناء الحديث بدت عليهم علامات على عدم تصديق أن الحدث يمكن أن يكون من فعل الهدام وكأن اختفاء النخيل وهي واقفة في حفرة عميقة تبدو كأنه من فعل بركان تحت الأرض ، أو بان من عمل الشياطين المردة وبقدر ما قلبنا وجهات النظر ، فأننا لم نهتد إلى الجهة المسئولة التي يمكن أن يلجأ إليها الناس في مثل هذه القضايا والمشاكل ، وقد طلبت منهم اللجوء إلى تجربة قرية إقترى بالمحس كذلك إلى تجربة صايصاب بجزيرة صاى ، وهي تدور حول خبرة نوبية قديمة لعمل سدود في وجه التيار من الحجارة تساعد على تهدئه التيار وترسيب الطمي وإيقاف عملية الهدم ، كما نصحتهم بمشاورة لجنة تنمية السكوت لإرسال أحد المهندسين في هذا المجال لدراسة الوضع على الطبيعة ، والاستعانة بتجربة صايصاب ودراسة المشاكل المشابهة في الولاية كما اتفقنا على ضرورة وجود جمعية خيرية للتنمية في إرو يكون من أول مسئوليتها مواجهه هذا الموضوع الخطير

تعليق عام :

       q             شهر مارس هو موسم الفول والقمح والخضراوات في المنطقة ، وتكاثر البهائم والألبان وعسل البلح وقليلُ من الأسماك .

       q             وصلت  الأحوال الصحّية في سلم (غرب كوشة) حد الكارثة الصحية ، عندما وصل معدل الإصابة بالتدرن الرئوي في شتاء عام 2000 إلى معدلات غير معروفة من هذا المرض (36 حالة بين 130 فرد هم سكان القرية) ، وشكرا للجنة كوشة الخيرية ولجنة تنمية سكوت التي قامتا بحملة ناجحة حتى وصل الفريق الطبي للبرنامج القومي لمكافحة التدرن ، كما قدمتا أيضا معونات محسوسة للأهالي ولكن نسبة الوفيات بينهم كانت عالية خلال السنوات الخمس الماضية (دراسة قبلية) .

       q             الحدث في حد ذاته شكّلت صدمة قاسية لشخص مثلي ظل يمتهن الطب الوقائي دون أن يقابل في حياته العملية ، سابقة لوباء السل الرئوي بهذه المعدلات المخيفة ، في مجتمع ريفي مستقر ، وفي أي جزء من أجزاء العالم مما ُينبئ عن خلل فاضح في الجهاز الإداري للصحة العامة والرعاية الطبية بشكل عام .

       q             أمّا التعليم فهو أسوأ حالاً ورغم محاولات أعضاء لجنة تنمية محافظة وادي حلفا (حلفا/السكوت/المحس) في دنقلا : لطفي سعيد وعبد الخالق نوري ويوسف سر الختم وآخرون إلا أن منظر الطالبات بمدرسة فركة لن يغيب عن ناظري ، الداخليات والفصول بدون أبواب أو شبابيك ، العناقريب بدون مراتب أو بطاطين ، المطبخ القذر المظلم الفقير والأواني الفارغة إلا من فول سئ الطبخ والحمامات المهدمة بدون أبواب وبدون ماء ، ومشروع الماء في القرية المتوقف عن العمل لانسداد المواسير وقدم وابور الماء لعدم الصيانة الضرورية والتلميذات بين هذه الخرائب والخراب منظر لم يكن مألوفا في النوبة !!!

       q             يتكرر المشهد في المركز الصحي الجاهز منذ سنوات والذي قام الأهالي ببناءه ، ما زال المساعد والذي يعمل بعد المعاش يشكو من قلة الحيلة ونفاد الدواء الدائري ، وانه أضطر تسليف الأهالي الدواء وغير قادر علي شراء أدوية أخرى وان الأدوات الجديدة للمركز الصحي الجديد لم تصل منذ عام رغم زيارة المحافظ ووزير الصحة ، والأهالي المرهقون المكدودون عليهم سيماء القنوط واليأس ، وجبل "ميمي" الذي شكي إليه شعرائهم في ملاحمهم واقف كقدر لا مفر منه ولا مهرب ، يسد عليهم الفضاء .

       q             اتجهت جنوبا صوب سكوت بقارب الصيد البطيء ، ورغم خضرة الجزر وحقول القمح والفول في الجروف علي طول الشاطئين الشرقي والغربي ، ورغم برودة نسائم الصباح في مارس ، إلا أن منظر الحقول بدا لي مقفرا خاليا من الناس والحيوانات والتي كانت هذه المنطقة تشهدها في الساعات الباكرة من اليوم لا أنين السواقي ولا أغنيات راعي أو مزارع يقطع علينا وحشتنا غير صوت وابورات المياه وأشخاص قليلين يتراءون لنا علي البعد كأشباح خرافية .

iv.                  ريفي المحس 22/03 ـ 24/03/2001م :

وصلت من كوشة إلى عبري بلوري تجاري تم أخذت ومرافقي باص تجاري حتى دلقو

                  q            في دلقو قابلنا الأستاذ سراج خليل المحامي والأستاذ إبراهيم عبد الرازق والحاج محمد أبو علي والدكتور شريف طبيب مستشفى دلقو حيث دار حديث حول قضايا التنمية في المنطقة .

                  q            في المساء التقينا في نادي أبناء اقتري ، وهي جمعية نشطة ومن قادة العمل التنموي في منطقة المحس ودار حديث مسهب حول رؤية نباتا للتنمية المستدامة والتقنيات الملائمة للمنطقة وأساليب خلق فرص عمل جديدة للشباب والنساء والصناعات الصغيرة وتجربة صيد السمك في قرية تولا . والتقيت الوالد المعمر صالح سروح (115 سنة) .

                  q            ولثاني مرة نشاهد في صبيحة اليوم الثاني ما فعلة الهدام بآلاف النخيل في هذه القرية الغنية بأجود أنواع النخيل في قرى المحس وشاهدنا مجهودات جمعية أقتري استعداداتهم لبناء سدود حجرية لحماية الضفة الشرقية ، مع الأخذ في الاعتبار عدم الأضرار بجزيرة "آرتي مرى" ، وهي تجربة يجب دراستها ومتابعتها مع ما يجري في قرية "إرو" في سكوت والتي فقدت هي أيضا حوالي 4 ألف نخلة في الموسم الماضي !! هذا الأمر يحتاج إلى عناية خاصة من لجنتيّ التنمية في المحس والسكوت لدراسة هذه الظاهرة وتقديم الحلول الفنيّة وتقيم العون لمعالجة هذا الوضع الكارثي ! (انظر ملحق الشخصيات) .

                  q            في دلقو سألني الدكتور شريف قائلا "هل معقول أن يبقى سعر جوال البركاوي لمدة 10 سنوات في حدود 25 ألف جنية سوداني !! يعني 10 دولارات ؟"..من وراء هذا التدني أو الاحتكار !! سؤال ظل يتردد في داخلي دون إجابة .

                  q            في قرية جدّى كان اعظم تجمع لرحلتي ، حيث صادف يوم الجمعة وتم دعوة الناس من مسجدين لحضور اللقاء ، والتقيت بهذا الجمع الزاخر المنظم بقيادة كوكبة من أبناء القرية الأستاذ / حسن زبير عثمان والأستاذ / فتحي محمد عثمان ونجم الدين عبد الله (أنظر ملحق الشخصيات). كان طرح الأفكار والآراء سجالا وشعرت ان المنطقة بخير وعادت الروح عالية وطال الحوار حتى الساعة السادسة ، وتقرر تكوين جمعية قرية جدّى للتنمية مع إعطاء الأولوية لمشروع الماء بالطاقة الشمسية كما دار حوار جاد حول صيد الأسماك في منطقة كجبار والمناطق المجاورة واستغلال العائد في تطوير المشروعات الأخرى "التعليم والصحة" كما دار حوار جاد في استغلال البلح في صناعة المربى والعسل وشرح شاب من القرية تجربته في تسويق أكثر من 50 كيلو في سوق دنقلا كما دار حوار حول دور المرأة في التنمية .

                  q            في مساء الجمعة 23/3 وصلت قرية فرّيق ، حيث تم اجتماع بمسجد الشيخ تاج الختم ، وبما ان الوقت كان متأخرا فقد دعي الناس علي عجل بعد صلاة العشاء ، وحضر اللقاء جمع من الناس حوالي 25 شخصا ، ورغم إصرارهم علي إعادة اللقاء بعد أخطار كافة أطراف القرية الكبيرة ، إلا أن برنامج الغد كان يتضمن زيارة مشكلية ، واردوان ، ومنطقة الجرور ، مسيدة ، تمبس .

                  q            السبت 24/ 3 خابت كل محاولاتي للالتقاء بالباحث محمد جلال الذي يقوم بإجراء بحث حول أسماء الأمكنة (Place names) ضمن إطار مشروع المحس (Mahas Project) (انظر في صفحة نباتا Napata . org) والذي كان من المفروض أن يرافقني بسيارته لمناطق اردوان والجرور .

                  q            اضطررنا أن نتقاسم مع شخصيات من مسيدة وبرجة ومشكيلة سيارة بكس ذاهبة إلى أرقو ، وكانت فرصة ثمينة للحديث إليهم ، وكلهم من الشخصيات المرموقة في منطقتهم (أنظر ملحق الشخصيات مشكيلة ، برجة ، مسيدة) حيث كان هذا الجمع يصر علي ذهابي إلى قراهم ، ولكن المواصلات لم تتوفر ، والوقت لم يسمح ، فبلغتهم رسالتي علي وعد أن نلتقي .

                  q            أخطر القضايا في هذه المنطقة، هي قضية خور مسيدة ـ هبراب وجفاف النيل في الخور ، تاركا عشرات القرى علي طول الخور بالبر الشرقي والغربي ، بدون ماء طوال فترة "التحاريق ونزول النيل" هل يكون الجواب في سلسلة من آبار سطحية علي الخور ، عن طريق الطاقة الشمسية ؟ أم في مشروع عملاق لملئ الخور من النيل الرئيسي عن طريق طلمبات ؟؟

                  q            علي جمعيات التنمية المستدامة واللجان الفنية ولجنة تنمية المحس بدعم من مؤسسة نباتا إعطاء هذا الأمر حقه من الدراسة خلال هذا الصيف ، ويمكن الاتصال بالأخ الشيخ / محمد حسن عبد الله في مسيدة (تلفون : 56003) أو الشيخ / الحاج محمد أوشي في مشكيلة (تلفون :71001).

v.                   زيارة دنقلا :

                  1.       مقابلة الوالي والوزراء :

                            q   أثناء قيامي بالتجوال في سكوت تم إخطاري أن والي الولاية الشمالية يرغب في مقابلتي ، وبما أنني كنت راغبا في رؤية المسؤولين الحكوميين فقد رحبت بالفكرة ووصلت دنقلا مساء 25 مارس 2001 .

                            q   قابلت الأخ الدكتور/عثمان أبو زيد وزير التربية والتعليم (مسيدة) في صباح 26/3/2001م ودار حديث ودي حول تجربة كوشة ودور المغتربين في بلاد المهجر في تطوير المنطقة وترحيب حكومة ا لولاية بأي إسهام من أبناء المنطقة في تطوير المنطقة ،

                            q   في منزل الدكتور/ عثمان أبو زيد قابلت :

ـ د. معتصم عبد الرحيم والي الولاية الشمالية (الجزيرة مُقرات)

ـ د. عبد الرحمن الخضر وزير المالية .

ـ السيد/عوض الخير وزير الشئون الهندسية .

ـ د. عبد الله حسن أحمد وزير الصحة (الدبــّة) والذي لم يكن حاضرا وتمت مقابلته بمكتبه ثاني يوم .

                            q   حضر اللقاء عدد غفير من رؤساء الإدارات واللجان الفنية وحشد من أهالي مسيدة واردوان والجرور .

                            q   طلب الوالي أن أتحدث أولا عن تجربة كوشة ورؤية المغتربين لقضايا التنمية في الولاية .

                            q   أبدى السيد الوالي وأعضاء حكومته إعجابهم بتجربة كوشة في الاستفادة من الطاقة الشمسية في رفع مياه الشرب وتشغيل ثلاجات المركز الصحي لحفظ الأمصال وإنارة المركز الصحي والنادي وفي حفظ الأسماك ، كما أبدو اهتمامهم بمشاريع التنمية في الصيد والزراعة والتعليم

                            q   كما دار حوار حول تقنية الطاقة الشمسية وتقنية زراعة الأنسجة في التوسع في زراعة النخيل والفاكهة والبقول في الولاية .

                            q   طلبت من السيد الوالي أن يسهل تكوين الجمعيات الخيرية في القرى في الولاية الشمالية وخاصة في محافظة وادي حلفا ، حيث أن هذا يسهل عليهم (القرى) الحصول علي تمويل لمشاريع التنمية بشروط ميسرة وطويلة الأجل، كما طلبت منه إعفاء هذه الجمعيات من رسوم التسجيل والضرائب علي المعدات والأجهزة والقوارب ومعاملة الجمعيات الخيرية كما تُعامل شركات الاستثمار دون الطلب إلى الجمعيات الخيرية التسجيل كجمعيات استثمار .

                            q   وعد السيد الوالي بأن يقدم الدعم اللازم لكافة أوجه الأنشطة الموجهة للتنمية في المنطقة وكلف الدكتور عثمان أبو زيد بتقديم كافة التسهيلات لهذه الجمعيات .

خلاصــــة :

اعتقد أن هذا اللقاء قد وضع مؤسسة نباتا أمام مسؤولياتها ، ويفتح الطريق أمام أعضائه للعمل بشفافية وفي وضح النهار لتنمية القرى النوبية ونقل التقنيات الملائمة من بلاد المهجر والعمل بحرية مع الجمعيات المشاركة والمنظمات الدولية وعلي أعضاء جمعياتنا الخيرية طلب الدعم والمساعدة من سلطات الولاية .

2)                   مقابلات شعبية في دنقلا :

i.                    لجنة تطوير محافظة وادي حلفا :

                       q       بتاريخ 25/3/2001م التقيت بلجنة تطوير محافظة وادي حلفا (حلفا ، السكوت ، المحس) وحضر الاجتماع لفيف من كرام المواطنين :

ـ لطفي سعيد حسن مقرر اللجنة

ـ سليم حسن أبو طور نائب الرئيس

ـ فتحي همت خيري

ـ عبد العزيز عبد النبي

ـ د. علي خليل طه

ـ عبد الرحمن إسماعيل

ـ عصام محمد فرح شوريحي

ـ سيف الدين برهان

                       q       قامت هذه اللجنة لحل قضية مدارس التجميع التي رأينا صورتها في مدرسة بنات فركة ومدرسة بنات عبري الثانوية وعرفنا حالتها . ورغم ذلك فالنشاط الذي قاموا به نشاط مقدر ويحتاج دعم الجمعيات الخيرية والمؤسسات التنموية النوبية في الداخل والخارج .

                       q       طلبتُ إليهم أن يلعبوا دورا في تسهيل تسجيل الجمعيات الخيرية بالمنطقة خصوصا ومعظمهم يشغلون مناصب رفيعة في حكومة الولاية .

ii.                      الاجتماع بأبناء أردوان 25/3/2001م :

      لعدم التمكن من زيارة جزيرة أردوان والمناطق المجاورة طلبت من بعض الأصدقاء دعوة عدد من المتواجدين في دنقلا حيث التقيت بـ:

1. عبد الغني محمد بشير 2. محمد سيد احمد حسن

3. .صلاح موسى 4. محمد علاء الدين

5. عوض حسين 6. فوزي إبراهيم

كما التقيت لفيفا من أبناء أبو صارة علي رأسهم الأستاذ/ فاروق نوري وبعض من شباب سكوت منهم عصام فرح شوربجي .

        أثار الأستاذ / فاروق نوري موضوع منجم أبوصارة وقال أن المنجم توقف فجاءة عن العمل وكان به عدد من الصينيين الذين أغلقوا معسكرهم وغادروا المنطقة .

        كما أثار الأستاذ / عصام محمد فرح شوربجي المحامي دور السياحة (داخليا وخارجيا) وكمثال ذكر حمام عكاشة المشهور في الماضي كما ذكر أهمية مناطق الآثار في صاي ، صلب (سعدنقا) ، قبة سليم الخ ، وضرورة إنشاء متاحف في هذه القرى دون نقلها إلى أي مكان آخر .

iii.                     زيارة وادي حلفا :

1. مقابلة محافظ وادي حلفا السيد / هاشم حسن :

          تم مقابلة السيد محافظ وادي حلفا بمكتبة بحضور الأستاذ / يونس محمد عبد المجيد من الشخصيات الشعبية بوادي حلفا بتاريخ الثلاثاء 3/4/2001م .

          تم تعريف المحافظ بأهداف مؤسسة نبـــــاتا وبشكل خاص دور الجمعيات الخيرية بريفي حلفا ، السكوت ، المحس وطلب إليه دعم هذه الأنشطة كما نقلت إليه   صورة لقاءنا مع والي الولاية وأعضاء حكومته .

          أبدى سيادته اهتماما خاصا بأرقين والبنطون وركزنا الحديث حول إيجاد فرص جديدة للعمل خاصة في الصيد وتصنيع السمك وصناعات تعتمد علي البلح وزراعة النخيل والمشروع المجمد في وادي حلفا ، علي أن تترك المشاريع الإستراتيجية في تطوير الطرق والبنطونات والطريق القاري بغرب النيل للدولة للاهتمام بذلك .

          أبدينا اهتمام أهالي وادي حلفا والسكوت والمحس بموضوع الطريق البري "شريان الشمال الذي يجب أن يبدأ من الشمال.. من وادي حلفا جنوبا إلى عبري ، دلقو ، فريق ، تمبس ، هبراب، كرمة ، أرقو ، ودنقلا".

2. الاجتماع بشخصيات وادي حلفا :

          في مساء الثلاثاء 3/4/2001م تم عقد اجتماع تنويري بنادي وادي حلفا جنوب حضره من قادة العمل الشعبي حوالي 23 شخصا (أنظر مرفق الشخصيات / وادي حلفا).

          تم عرض رؤية نبـــــاتا والمبادرة حول التنمية المستدامة والإستراتيجيات المقترحة.

          تعرض الاجتماع إلى الانقسامات التي أضعفت وادي حلفا ، ودار تساؤل إذا كان المراد تنشيط الجمعيات الحالية أو تأسيس جمعية جديدة .

          اقترحت ، نظرا لوضع حلفا وبعد كل هذه السنوات من المعاناة ، وهجرة عدد كبير من أهل البلد الأصليين ، أن يعاد اللحمة إلى الباقيين وتجميعهم في جمعية جديدة واحدة علي أن يمثل كافة العناصر والأحياء 1،2،3،4،5 وأن تكون جمعية خيرية للتنمية لوادي حلفا (واحدة) .

          أن يبدأ العمل من حيث توقف في مشروع الأسماك وفي هذه المرة يدعم من الجمعيات الداعمة خارجياً وأن يتحول مجتمع وادي حلفا إلى مجتمع يعتمد علي صيد وصناعة السمك والي الزراعة التي تعتمد علي التقنيات الملائمة والتحول إلى العناية بالحيوانات والرعي في السهول الجنوبية حول حوض بحيرة النوبة وتنشيط التجارة البينية بين أسوان ووادي حلفا والتعاون مع السكوت والمحس في هذا النشاط والاستفادة من السكة حديد في تنشيط التجارة البينية بين السودان ومصر تحت شعار :

(فلنبـــــدأ في حلفــــا من جــــديد)

 

 

جولة بقارب صيد إلى تخوم شلال دال وجنوب بحرية النوبة :

            قرية فركة :

q                هي أولى قرى سكوت بالضفة الشرقية جنوب منطقة بحيرة النوبة المغمورة كانت إلى وقت قريب مركزاً لمدارس عمودية كوشة ، ومركزاً للبريد ونقطة للشرطة واستراحة للسيارات العابرة من وإلى وادى حلفا .

q                يبدو كل شئ الآن ، مهدمًا وباليًا ، المدارس عليها دلائل الخراب .. ، حالة الفصول والداخليات والأدوات والأثاث و أسرة التلاميذ ( تجاوزً ) ، حتى حالة التلاميذ شئ يدعو إلى الحسرة والألم ، والاندهاش . الداخليات بدون أغذية أو مياه صحية وفهمت في تلك اللحظة ما يتناقله أبناء المنطقة: إن أي من أبنائهم الذين درسوا بالمنطقة لم يتأهلوا للمدارس الثانوية العليا ناهيك عن الجامعات ، وهنا اتضح لي لماذا أخذ أي قادر عائلته من المنطقة وهاجر إلى الكلاكلات وغيرها من الأحياء الفقيرة المحيطة بالعاصمة أو عواصم المديريات .

q                حالة مدرسة فركة هي قصة مكررة في أماكن كثيرة ، وجدتها في عبري وعكاشة وصواردة ودلقو وفريق المباني القديمة والمهدمة تستقبلك من الباب الخارجي للمدرسة ، وينتقل معك إلى الأثاث والأدوات ومستوى والتغذية البيئة المدرسية والصحة العامة وتصيبك بالصدمة واحدة إثر أخرى حتى يصل بك الحال آخر الأمر إلى اليأس والقنوط وأنت تخطو خارجا من هذه المأساة ممتلئ بالحسرة

q                انتهت الزيارة الحزينة باجتماع مع أهالي القرية المحبطون مثلى وبطاقم المدرسة ، وكان الأمل الوحيد هو تكوين جمعية خيرية لتنمية القرية تكون أولى أولويتها : المدرسة ومشروع المياه ( انظر مرفق شخصيات فركة )

            كِدْ فُوقا ( غرب فركة ) :

q                قضينا ليلتنا مع أهل القرية الذين رأوا في وصولي ما يستحق الاحتفال ، وغنوا للنوبة ولأبناء المنطقة البررة واحدا واحدا

q                أهل كدفوقا والغابة والَسلَمْ في غرب كوشة وفركة من أصول عربية ، يتحدثون النوبية ويغنون بها ، ويقولون أجمل الأشعار ، نوبيون حتى النخاع ، أبناؤهم من خريجي المدارس الثانوية تبوءوا مراكز القيادة في قراهم و ظهرت المشاكل الاجتماعية الناتجة عن ( للاستقرار والملكية ) فظهر وباء التدرن في (لسلم) والخلاف حول المدارس في ( الغابة ) ومن يملك القارب والماكينه !! هل كدفوقا أم السلم ؟؟ تفتقر هذه القرى الى خدمات المياه الصالحة للشرب ، وقوارب تؤمن نقل التلاميذ الى المدارس في الضفة الشرقية ، و تأمين بعض النقود أو الغذاء من صيد الأسماك ، وبروح متفائلة تكونت جمعية كد فوقا الخيرية للتنمية المستدامة ( انظر مرفقات الشخصيات ـ كدفوقا )

            الَسلَمْ ـ غرب كوشة :

q                وبعد تردد من أهل القرية قاموا بتوجيه الدعوة لي لزيارتهم وأقاموا احتفالا لاستقبالي ضم تلاميذ ومدرسي مدرسة الغابة ورجال ونساء القرية ، حيث ناقشنا موضوع وباء التدرن الرئوي وتوفر العلاج وعدم إقبال بعض المرضى على العلاج وضرورة التعاون في سبيل الشفاء المضمون إذا واظبوا على العلاج ، وخطورة إهمال المرض ، وحديث عن التغذية ، والصيد المتوفر في النيل وسهولة الحصول عليه إذا توفرت أدوات الصيد والقارب وضرورة قيام جمعية خيرية للقرية للتنمية المستدامة للتعاون مع جمعيات المنطقة ، وأكدنا لهم وقوف لجنة تنمية سكوت وجمعيته كوشة وتعاون البرنامج القوى لمكافحة الدرن ، ومؤازرة مؤسسه نباتا لهم

q                من الملاحظ مشاركة النساء في استقبالنا في كل من ( كِدْ فوقا ) و ( ملك الناصر ) و ( الَسلَمْ ) وهم من الأصول العربية في الوقت الذي تخلف فيه النساء في كثير من القرى النوبية الأخرى ، وكأن أسلوب التعليم يتم الآن بالشكل الذي يؤدى إلى فصل المجتمع إلى مجتمع من الرجال وآخر من للنساء ، حتى في كوشة والتي تشارك المرأة في اللجان صرن أكثر تحفظاً في المشاركة من ذي قبل ، حيث كانت أمهاتهن تشاركن في الأفراح والأتراح جنبا إلى جنب مع الرجال .... حيث مازلت النساء الأكبر عمراً ، أقدر علي المشاركة والتعامل مع الرجال في يسر وعفوية.

 

زيارة لجنوب البحيرة (ريفي وادي حلفا) :

q            كان الهدف من هذه الرحلة النيلية التعرف على منطقة البحيرة المتأثرة بالغرق (سركمتو ، دال ، كُولب ، عكاشة ، ملك الناصر ، ) من داخل النهر والبحيرة ، وعلى التغيرات البيئية والأراضي الجديدة وفرص صيد السمك واختيار أماكن الصيد لقوارب جمعية كوشةالخيرية للتنمية المستدامة .

q            رافقنى رئيس ومقرر لجنة كوشة للتنمية المستدامة في قارب الصيد ومعنا اثنان من الصيادين المتمرسين .

q            كانت محطتنا الأولى كْد فوقا حيث تم القيام بصيد الأسماك بشبكة واحدة يمثل الوضع قبل الدخول إلى البحيرة وكانت حصيلة الصيد 10 كيلو جرام للشبكة

q            توجهنا بالقارب إلى عكاشة في جو شديد البرودة هائج الموج وتقدمنا ببطيء شديد ضد الرياح ، كان المنظر ساحرا اختفت تضاريس شلال دال وكست خضرة كثيفة الجزر الصخرية وزراعات الفول والترمس والقمح على الشاطئين .

             قرية عكاشة :

             q            وصلنا القرية حوالي الظهر واجتمعنا اجتماعا سريعاً بأهالي المنطقة وقد كانوا متفائلين بوصول قوارب صيد جمعية كوشة للصيد بالمنطقة ، كما شرحت لهم فكرة ورسالة مؤسسة نباتا للتنمية المستدامه ووافقوا على تنشيط جمعية عكاشة الخيرية .

             q            ناقشنا مشاكل المنطقة المشروع الزراعي الذي لم يبدأ ، مشروع المياه الذي لم يكتمل ، مدرسة التجميع واحتياجات الداخلية .

             q            أقترحت عليهم البداية بزراعة الأراضي الجديدة التي غطت مساكن الأهالي وضريح سيدنا عكاشة ومقابر القرية بسمك 4 أمتار من الطمي والتي تقترب مساحتها من 30 فدان ، على أن تقوم الجمعية بزراعتها مع طلبة المدارس (200 طالب) والمواطنين ، بالعون الذاتي في الموسم القادم ، وذلك لحل حاجة المدارس من الغذاءات والأثاث والمهمات حيث قدر المجتمعون الدخل المتوقع بحوالي 300 400 جوال من الفول والقمح والترمس .

             q            بعد تكوين لجنة لتنشيط حركة التنمية من داخل الجمعية المسجلة بالخرطوم عدنا لقضاء الليل في كٌولب وتركنا الشبك حتى الغد .

             q            في صباح اليوم التالي فحصنا الشبكة وكان بها 24 كيلو جرام من الأسماك أي 125% أكثر مما تم صيده في كدفوقا ، ومن هناك تحركنا شمالا إلى ملك الناصر .

             q            كانت الرحلة شاقة وطويلة ولكنها ساحرة لكثرة الجزر والانحناءات وكأن البحيرة قد أنهت وضع الأساسات لدلتا النيل القادمة ، وبدت تبني الأدوار السفلى للأراضي والجزائر القادمة .

             q            هناك تغير ملحوظ في البيئة الإيكولوجية ، أشجار لم تكن معروفة في المنطقة ، حشائش تشبه ما نراه في منطقة السدود جنوب ملكال ، طيور متعددة جميلة ، ورغم عدم رؤيتي لتماسيح ، إلا أن الأفراد الذين التقيناهم ، أكدوا كثرتها ( قال لي دكتور دهب أن التمساح الواحد يلتهم 50 كيلو من الأسماك ، وحذرني من كثرتها) .

             q            كلما اتجهنا شمالاً تكاثفت الغابات في الجزر حتى أن أحد المرافقين علق قائلاً ، كأننا نتجه إلى جنوب السودان ، وليس إلى الشمال ، بعد رحلة شاقة وعند الظهر وصلنا إلى ملك الناصر ، بلد أحمد خيري الذي رفض الرحيل إلى حلفا الجديدة عام 1964 وأنشب أظافره في صخور أرض الحجر (كِدْن تو) ، وخيراً ما فعل ، فأن نسله الآن يملئون الفضاء النوبى في تلك المنطقة القاسية ، وهى الأرض الواعدة كما يترائى لي ، وقلب الدلتا الجديدة ، وفى المساء أقام محمود أحمد خيري كبير العائلة وشاعرهم ومغنيهم احتفالا ألقى فيه شعراً نوبياً جميلاً عن الأرض وعن الوطن وعن تاريخ تليد وعن فتيات نوبيات جميلات ، ورقصت القرية حيث شاركت نساء القرية وشاباتها شباب القرية وشيبها ، أملاً في غدٍ مرتجى .

             q            في مهرجان جميل لم أشاهده منذ زمان بعيد ، وفي جو المفعم بالفرح عرضنا تجربة كوشة (96 2001) وأهمية التعاون في تأسيس جمعية خيرية ، وأسسها ، وأهدافها ، ومراميها ، وكيفية تسجيلها ، ودور نباتا في التنمية المستدامه في المنطقة ، ودور الجمعيات الخيرية الغير حكومية في الداخل والخارج في المشاركة في تنمية المجتمعات الريفية وقد لفت نظري وأسعدني مشاركة عدد من الفتيات والنساء في المناقشة بحماس وشجاعة ووجهوا كثيراً من الأسئلة الصعبة ، وراعني وأسعدني عند انتخاب اللجنة عدد أفراد عائلة أحمد خيري الذي بدأ نضاله وحيداً وانتهى إلى هذه العائلة الممتدة والذي أصبح في نظري رمزاً للتنمية المستدامه ، لهذا أتوجه إلى أبنائه وأحفاده برجاء تسمية هذه القرية باسم مؤسسها أحمد خيري (أحمد خيرين إركى) وإحدى الأحياء بأسم محمود أحمد خيري (محمودن مار) .

             q            في صبيحة اليوم التالي رافقنا أهل المنطقة إلى الشاطئ في وداع مؤثر ، وعند الشبكة كان المحصول وفيرا ، خمسة وأربعون كيلو من السمك في ليلة واحدة .

 

أثبتت هذه الرحلة بقارب الصيد أن :

(1)                  أن الصيد يتوفر كلما ذهبنا شمالاً من فركه 10 كجم إلى كولب 24 كجم إلى ملك الناصر 45 كجم .

(2)                  أن مهنة الصيد يمكن أن تدر ربحاً وعائداً على المواطنين مما يوفر فرص عمل جديدة للشباب .

(3)                  يمكن الاعتماد على نصيب الجمعيات الخيرية في حل مشاكل التعليم والصحة والزراعة .

(4)                  استعداد الذين بقوا من أهل النوبة في القرى على التكاتف والعمل من أجل حل قضاياهم بالعمل الذاتي وبالشراكة مع المنظمات والهيئات والجمعيات الخيرية الراغبة في الشراكة .

 

توصية :

نوصى بضرورة إعداد دراسة مستقلة عن مستقبل هذه المنطقة ووضع استراتيجية مستقبلية للتنمية ، كما هو الحال الآن في بحيرة ناصر في مصر ، وهنا نريد أن نؤكد ضرورة المشاركة الشعبية الواسعة من أهالي ريفي وادي حلفا ، السكوت ، المحس ، دنقلا بالتعاون مع الجهود الحكومية والشراكة مع المنظمات الأهلية والدولية غير الحكومية .

 

مشروع جمَي وعكاشة الزراعي

فرص التنمية :

تعتبر المنطقة الأولي في نظري المرشحة لتحقيق طفرة حقيقية الآن والأرض الواعدة مستقبلا والتي تهفو إليها قلوب القبائل والشعوب مستقبلا من حولنا وتتوجه إليها مؤشرات الاستشعار عن بعد عبر الأقمار الفضائية ؟؟؟ من الضروري العمل علي تحويل هذه القرى إلى مجمعات للصيد والرعي والزراعة (تنمية مشروع بحيرة النوبة) : وذلك من خلال القيام بدراسات جادّة كما يفعل الأشقاء في بحيرة ناصر علي إمتدادنا .

       i.          الصيد :

من الملاحظ عدم إمتهان النوبيين للصيد ولابد من بذل جهود خاصة من خلال :

                  q       تدريب كافة الشباب علي فنون الصيد (أكثرهم الآن على دراية بهذه المهنة خصوصاً في منطقة ملك الناصر .

                  q       مدهم بالقوارب وأدوات الصيد المناسبة .

                  q       قيام مشروعات حفظ الأسماك والتعليب .

                  q       دراسة الأسواق الداخلية والخارجية والاهتمام بالتسويق .

وهذا يتطلب قيام اتحاد للجمعيات الخيرية العاملة في مجال الصيد المختلفة .

       ii.          الرعي :

مناطق شاسعة من البراري والجزر تتسع لآلاف القطعان من الضأن والماعز والأبقار يحتاج الأمر إلى دراسة وتدخل من الجمعيات الخيرية والمنظمات التطوعية لمساعدة الأهالي في تكوين المستوطنات الجديدة لعودة جماعية لأبناء المنطقة .

      iii.        الزراعة :

                  q       تطوير الزراعة بتقنيات مناسبة للحرث وجمع المحصول تمتاز بخفة الوزن وسهولة الحركة وتكاليف مناسبة بدلا عن الآلات الضخمة العالية التكلفة في الأسواق الآن .

                  q       الاستفادة من تقنية الطاقة الشمسية في زراعة الحيازات الصغيرة .

                  q       الاستفادة من تقنية زراعة الأنسجة في رشق السهول الغربية بأشجار النخيل .

                  q       قيام صناعات منزلية للمحاصيل الزراعية .

      iv.         الاهتمام بالمواصلات بالضفة الشرقية والنيل لربط القرى بمدينة حلفا ، عكاشة ، عبري ، دلقو ، حبراب ، تومبس ، كرمة ، دنقلا . وإزالة اللبس بين مسار هذا الطريق التنموي ، والطريق الآخر ، بالضفة الغربية التي تربط مصر بالسودان والمعروف بالطريق القاري ، والذي يمرّ بعيداً عن النيل ولا يخدم سكان القرى في ريفي حلفا والسكوت والمحس .

 

 

 

 

 

 

خلاصة

إذا نظرنا إلى مبادرة نباتا للتنمية وأهداف الزيارة يمكن أن نقول انه :

1. تم تعريف معظم المنظمات واللجان والتنظيمات والشخصيات النوبية بمضمون المبادرة .

2. تم التعرف علي معظم القضايا التي تهم الريف النوبي خصوصا في محافظة وادي حلفا .

3. تم توضيح مقاصد التنمية المستدامة وماذا نعني بالشراكة مع الجمعيات الأخرى والمنظمات الدولية

4. تم تكوين حوالي 13 جمعية خيرية جديدة في ريفي حلفا والسكوت والمحس وتنشيط اكثر من 5 جمعيات قائمة .

5 نقل رؤية ورسالة المؤسسة إلى حكومة الولاية الشمالية والحصول علي موافقة حكومة الولاية علي دعم مشاريع التنمية التي تقوم بها لجان التنمية والجمعيات الخيرية .

 

ـ لم يتم زيارة بعض التجمعات الهامة خصوصا في جنوب المحس (اردوان/سمت/جزيرة بدين) .

ـ لم يتم زيارة ريف دنقلا والتعرف علي أحوالها مما يحتاج إلى زيارة متأنية وقد تطوع للقيام بها الدكتور شرف الدين الملك من أبناء المنطقة وهو الآن في دنقلا .

 

 

 

 

 

 

د. عبد القادر شلبي

القاهرة 20/04/2001


المرفقـات :

بأسماء الشخصيات التي تم مقابلتهم

الشخصيات الرسمية :

      1.        والي الولاية الشمالية د. معتصم عبد الرحيم

2.                  وزير الصحة د. عبد الله حسن احمد

3.                  وزير التربية والتعليم د. عثمان أبو زيد

4.                  وزير المالية د. عبد الرحمن خضر

5.                  وزير الشئون الهندسية السيد/ عوض الخير

6.                  محافظ محافظة وادي حلفا السيد/ هاشم حسن

أعضاء لجنة تنمية السكوت:

1.                  السيد علي الكردي ت: 225272

2.                  السيد عباس توفيق السيد

3.                  السيد فاروق حسن المصري

4.                  د. محمود جمال عوض سيدون

5.                  أمين محمد أمين سوركتي

6.                  سليمان عبد الرحمن شرفي

7.                  توفيق نصر شريف

8.                  محمد سيد علي

9.                  خالد فتحي عثمان

10.               عثمان ميرغني

11.               عزت فرحات

12.               د. احمد عبد العزيز يعقوب

أعضاء لجنة تنمية المحس :

1.                  د. محمد احمد موسى

2.                  السيد/ مصطفى عمر فضل

3.                  د. عبد الرحمن عبد الله خضر

4.                  الأستاذ/ مصطفى عبد الرازق إبراهيم

5.                  الأستاذ / محمد عبد الله يعقوب

6.                  الأستاذ / سيف الدين علي إدريس

7.                  الأستاذ / عماد الدين ميرغني سيد احمد

8.                  الأستاذ / عبد الفتاح محمد احمد زيدان

أعضاء لجنة تنمية كوشة :

      1.        محمد حسن احمد داؤود رئيس

      2.        حمد محجوب برهان نائب

      3.        سيد احمد شلبي مقرر

      4.        الطاهر محمد صالح مقرر مساعد

      5.        نبيل محمد عثمان أمين المال

      6.        إجلال محمد عبد الجليل لجنة المرأة

      7.        محمد إبراهيم سليمان لجنة المياه

      8.        فيصل محمد عثمان

      9.        سيد عبد الحميد أبو عيسى

   10.      نجاة عبد الحميد أبو عيسى

   11.      هانم فرج عبدون

   12.      فاطمة حسن هبون

   13.      معتصم جمال محجوب

شخصيات تم مقابلتها في قبة سليم :

      1.        الأستاذ عثمان سيد أبو زيد (نلوتي)

      2.        الأستاذ محمد مصطفي احمد (ابوراقة)

      3.        الأستاذ عبد العزيز حمد محمد صالح (نلوتي)

      4.        سيد عمر علي (نلوتي)

      5.        عبد الحليم فضل (قبة سليم)

      6.        زاهر عبده الأمين (قبة سليم)

      7.        علي عثمان علي (أرودين)

      8.        علي شريف خليل (نلوتي)

      9.        ناصر علي شريف (نلوتي)

   10.      حسين طه حسين (قبة سليم)

   11.      محمد عبد المجيد عبد الكريم قبة سليم) المساعد الطبي

شخصيات في حميد :

1.                  عبده خليل عضو اللجنة الشعبية

2.                  سعيد محمد علي رئيس المجلس الشعبي

شخصيات في نلوة :

1.                  الحاج محمود سيد احمد

2.                  بكري محمود سيد احمد

شخصيات في عبري :

      1.        السيد أمين دهب فضل المدير التنفيذي لمحلية عبري

      2.        الأستاذ يوسف صابونه أستاذ بالمعاش

      3.        الأستاذ صافي محمد محي الدين مدير البنك الزراعي

      4.        الأستاذ عبده رجب رجل أعمال

      5.        عبد الحميد شيخ الدين

      6.        عباس فرح

      7.        مبارك داؤود دياب

      8.        احمد حسن المصري

      9.        محمد حسن السيد

   10.      عبد الرحمن سيد احمد

   11.      دهب شاهين

لجنة تنمية فركة :

      1.        مصطفى محمد صالح رئيس معلم

      2.        شيخ الدين عثمان محمد أمين مال مزارع

      3.        هاشم احمد حسن مقرر معلم

      4.        عبد الرازق احمد بدوي عامل

      5.        محمد عوض عبد الله معلم

      6.        محمد فرح يوسف مزارع

      7.        علي محمد علي معلم

      8.        نجم الدين محمد شيخ إدريس مزارع

      9.        محمد الدرديري محمد مزارع

   10.      تيسير محمد علي مزارع

   11.      فضل إبراهيم فضل مزارع

   12.      حسن بكري محمد طالب

   13.      أميرة شيخ الدين طالبة

   14.      نفيسة جسن معلمة

   15.      أميرة محمد عبد المجيد معلمة

   16.      سعيد علي محمد معلم


جمعية كِدْ فوقا الخيرية (Kid foga) للتنمية المستدامة :

      1.        عادل حسن سيد احمد منسق الجمعية في الخرطوم

      2.        احمد إبراهيم محمد رئيس اللجنة

      3.        مكي دهب محمد احمد مقرر

      4.        عبده حسن احمد حسون أمين المال

      5.        عين الحياة دهب

      6.        حفصة محمد احمد

      7.        الهام علي

      8.        محمد إبراهيم

      9.        دهب محمد احمد

جمعية عكاشة الخيرية (مسجلة بالخرطوم):

      1.        محمد احمد عبد المنان

      2.        عبد السلام فضل ت : 443463

      3.        فؤاد حسن إبراهيم ت : 443435

      4.        كامل محمد صالح

أعضاء الجمعية بقرية عكاشة :

1.                  سري محمد صالح ميكانيكي

2.                  ختمى حسن إبراهيم

3.                  فتحي طنون

4.                  محمد حسن سليمان

5.                  عثمان محمد حاج

6.                  محمد عبد المجيد ايراهيم مدير المدرسة

جمعية كلوب للتنمية :

      1.        جلال محمد علي

      2.        مصطفى وهبي

      3.        انور محمد عبد الباقي

      4.        احمد محمد موسى

      5.        هلال وهبي

      6.        نور الدين عبد الوهاب

جمعية ملك الناصر الخيرية :

      1.        محمود احمد خيري رئيسا

      2.        محمد عثمان احمد خيري سكرتيرا

      3.        صلاح احمد خيري

      4.        ابراهيم احمد خيري

      5.        عثمان صالحين عبد المجيد

      6.        احمد عبد الله احمد

      7.        محمد محمود احمد خيري

      8.        مجاهد محمود احمد خيري

      9.        عبد الحافظ احمد خيري

   10.      فاروق احمد عبد الله

   11.      أمين محمد إدريس

   12.      عبده جمال احمد عبد الله

   13.      عبد الرحمن محمد محجوب

   14.      جما عبد الله متولي

   15.      ناصر محمد عثمان

   16.      احمد صادق احمد

شخصيات في دلقو :

      1.        إبراهيم عبد الرازق

      2.        محمد أبو علي

      3.        سراج خليل

      4.        دكتور شريف

      5.        خليل إبراهيم كللو

شخصيات في أقتري :

      1.        محمد موسى شريف رئيسا

      2.        محمد شريف عمر نائب رئيس

      3.        زمراوي عثمان أبو بكر السكرتير العام

      4.        علي محمد عوض نائب السكرتير

      5.        مديحة احمد ابو بكر أمين المال

      6.        أسماء علاء الدين نائب أمين المال

      7.        زينب محمد علي لجنة التعليم

      8.        عاشور محمد علي

      9.        سيد عثمان فقر

   10.      سعد الدين جدع

   11.      سعاد أبو علي

   12.      إبراهيم شيح علي

   13.      أبو بكر شريف

   14.      إحسان سعيد

   15.      إنعام محمد علي

   16.      رحاب أبو زيد

شخصيات في قرية جـدّى :

      1.        الأستاذ/ حسن زبير

      2.        فتحي محمد عثمان

       3.         .نجم الدين عبد الله

      4.        مصطفى مختار

      5.        فضل يعقوب

      6.        علي يعقوب

      7.        صلاح احمد بدري

      8.        محمد علي مختار

      9.        عبد الحكيم يوسف

   10.      صالح يعقوب

   11.      عبد الحكيم يوسف

   12.      داؤود إبراهيم

   13.      طلعت محمد

   14.      شيخ الدين إبراهيم

المجتمعون في فريق :

      1.        هاشم سر الختم

      2.        عبد الرحمن تاج الختم

      3.        عبد الرحيم تاج الختم

      4.        إسماعيل طه

      5.        سيد شريف احمد

      6.        عادي خيري مهدي

      7.        مدثر عبد القادر

      8.        خالد محجوب

      9.        سيدي غزال إدريس

   10.      ضياء الدين إبراهيم

   11.      عبد القادر إبراهيم

   12.      عبد الواحد مدني

   13.      عبد الناصر عبد الرحيم تاج السر

   14.      محمد محمود سيد

   15.      مجدي عثمان محمد سيد

   16.      أدهم عابدين عبد الله

   17.      مشعل عابدين عبد الله

   18.      عبد الحكيم عاطف خيري

   19.      عصام خيري مهدي

   20.      محمد سعيد إسحاق

   21.      فرح احمد الحاج

   22.      إمام عابدين عبد الله

شخصيات من مسيدة :

      1.        محمد حسن عبد الله

      2.        أبو القاسم عبد الرحيم

      3.        عبد الفتاح إبراهيم


شخصيات من برجه :

      1.        محمد فضل محمد عيسى

      2.        محمد عبد الله عثمان

شخصيات من مشكيلة :

1.                  الشيخ محمد أوشي

2.                  الشيخ سهيل عبد الله أوشي

لجنة تطوير محافظة وادي حلفا في دنقلا :

      1.        لطفي سعيد حسن ت : 22996 مقرر اللجنة

      2.        سليم حسن أبو طور ت: 20505 نائب الرئيس

      3.        فتحي همت خيري ت : 21550

      4.        عبد العزيز عبد النبي

      5.        د. علي خليل طه

      6.        عبد الرحمن إسماعيل ت: 21400

      7.        عصام محمد فرح شوربجي

      8.        سيف الدين برهان

أبناء أردوان بدنقلا :

1.                   عبد الغني محمد بشير ت : 21426

2.                   محمد الحسن مصطفى ت : 22255

3.                   صلاح موسى موجه فني

4.                   محمد علاء الدين رئيس اللجنة الشعبية

5.                   عوض حسين مزارع

6.                   فوزي إبراهيم تاجر (تلفون أردوان ت : 56001 بواسطة علم الدين)

شخصيات من وادي حلفا :

       1.         يونس عبد المجيد

       2.         مبارك محمد عبد اللطيف

       3.         إبراهيم خليل عباس

       4.         ترهاقا إسماعيل أيوب

       5.         صالح علي حسن

       6.         علاء الدين محمد ابا يزيد

       7.         عوض محمد موسى

       8.         الحاج محمد احمد عثمان

       9.         الحاج الصاوي محمد عبد المجيد

     10.       حسين محمد طاهر

     11.       محمد حسن

     12.       فاروق كردي

     13.       محمد عبد العزيز

     14.       محمد احمد صالح

     15.       عبد الكريم داود امين

     16.       حسن محمد عبد المجيد

     17.       حسن سيد احمد

     18.       عثمان حديد

     19.       محمود محمد صالح

     20.       مصطفى محمد آدم

     21.       احمد قاسم

     22.       سامي محمود

     23.       محي الدين محمد

     24.       احمد مراد

     25.       شريف دهب عبده

     26.       مني محمد احمد علو

     27.       اسمهان محمد عبد المجيد

     28.       عواطف عابدين

     29.       عطيات محمد بيرم

     30.       حميدة حسن مدني.

 

 

د. عبد القادر شلبي

القاهرة 20/04/2001